المحتوى الرئيسى
رياضة

صحف الإمارات: تميم يهرول إلى تركيا لتوطيد تحالفه مع أردوغان.. توتر متصاعد بين السبسي والشاهد في تونس.. الأمم المتحدة توصي بتأجيل الانتخابات في ليبيا.. وإطلاق نار مروع في كاليفورنيا

11/09 10:06

الصندوق السيادي القطري على خطى حمد بن جاسم في شراء العقارات الفاخرة

السبسي يعلن رفضه التعديل الوزاري في الحكومة التونسية بدعوى عدم التشاور معه

كوريا الشمالية تطلب تأجيل محادثات مع واشنطن كانت مقررة الأسبوع المقبل

فرنسا ترفض طلبًا جديدًا للإفراج عن طارق رمضان

أبرزت صحف الإمارات الصادرة صباح اليوم الجمعة، تقارير إعلامية غربية تتحدث عن إهدار النظام القطري ثروات شعبه في شراء عقارات فاخرة، وتابعت التوتر المتصاعد بين الرئيس التونسي ورئيس حكومته، وتداعيات حادث إطلاق نار عشوائي في ملهى ليلي بولاية كاليفورنيا الأمريكية.

في الشأن الإقليمي، ذكرت صحيفة "الخليج" أن أمير قطر تميم بن حمد يتوجه اليوم في زيارة إلى أنقرة يلتقي خلالها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ضمن مساعيه المستمرة منذ أسابيع للحفاظ على تحالفاته المهددة خارج جغرافية المنطقة والخروج من العزلة التي فرضتها مقاطعة الدول الأربع على خلفية دعم الدوحة للإرهاب وتمويله، وقالت الرئاسة التركية أمس، إن تميم وأردوغان سيبحثان العلاقات الثنائية وآخر المستجدات في المنطقة. 

وقالت صحيفة "الاتحاد" إن وسائل إعلام أمريكية كشفت أن استخدام قطر لأموالها في شراء العقارات والقيام باستثمارات، هدفه طمأنة مخاوفها الجيوسياسية بسبب المقاطعة العربية لدوحة الإرهاب.

وأوضح تقرير صحيفة نيويورك تايمز نقلته الصحيفة الإماراتية أن تقارير شراء النظام القطري لفندق «جروسفينور» في العاصمة البريطانية لندن يعني أن صندوق الثروة السيادية القطري الذي يمتلك 300 مليار دولار غير من تركيزه الاستثماري إلى أمور كان يقوم بها رئيس وزراء قطر السابق حمد بن جاسم، الذي كان يهوى شراء العقارات والفنادق الفخمة في العواصم الأوروبية والمدن الأميركية الكبرى، كدعاية لدويلته الصغيرة.

ونقلت صحيفة "الإمارات اليوم" عن الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي استيائه من الآلية التي انتهجها رئيس الحكومة، يوسف الشاهد، خلال التعديل الحكومي الأخير، مؤكدًا على ضرورة «احترام مقام الرئاسة».

وقال الرئيس التونسي، في مؤتمر صحافي، إنه غير موافق على النهج الذي اعتمده رئيس الحكومة في التعديل الوزاري الأخير، وأعلن رفضه مجددًا الإجراءات التي توخاها الشاهد لدى إعلانه التعديل الوزاري، وأعلن السبسي رفضه التعديل الوزاري بدعوى عدم التشاور معه.

وأفادت صحيفة "البيان" بأن السودان رحب أمس بانطلاق الحوار مع الولايات المتحدة، لشطب اسمه عن قائمة الدول الراعية للإرهاب، غداة إعلان واشنطن استعدادها للقيام بهذه الخطوة.

وقالت الخارجية السودانية، في بيان: «يعلن السودان ترحيبه بانطلاق المرحلة الثانية من الحوار الاستراتيجي بين الطرفين، والتي تم تصميمها لتوسيع التعاون الثنائي»، مشيرة إلى أنّ السودان يرحب أيضًا بإعلان الولايات المتحدة الأمريكية، استعدادها للبدء في مرحلة إلغاء تسمية السودان كدولة راعية للإرهاب.

وذكرت صحيفة "الوطن" أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو سمح لعضو الكنيست شولي معولام من حزب البيت اليهودي باقتحام المسجد الأقصى مرة واحدة كل شهر، وأوضحت ان هذا القرار يعكس تبني نتنياهو توصية قائد منطقة القدس يورام هاليفي بالسماح لأعضاء الكنيست بزيارة الحرم القدسي دون قيود.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل